الاثنين30/5/2016
م21:14:57
آخر الأخبار
اتفاقات سرية بمئات الملايين من الدولارات بين السعودية والإمارات وكيان الاحتلال الإسرائيلي"العربية" و"الجزيرة" قنوات داعش والنصرة! ....نصار إبراهيمقوات بريطانية في ليبيا.. ومجلس العموم يسائل كاميرون!نيويورك تايمز: (مملكة التخلف) تشوه الاسلام أكثر من ترامب؟أميركا الكردية في الرقة ...مهمة مستحيلة ...فما الرد السوري؟...بقلم د. أمين حطيطانفراط عقد وفد الرياض إلى جنيف السورييونيسكو: لم نأخذ تدمير آثار سورية بجدية بداية الأزمة«العليا للمفاوضات» درست العودة إلى جنيف فأقرت «شروطاً» ودرست «مبادرة»بوغدانوف: روسيا مع استمرارية الحوار السوري السوري وفق قرارات مجلس الأمن الدوليكومويدوف: مشاركة جنود أمريكيين في العمليات الجارية شمال مدينة الرقة غير شرعيةغرفة تجارة دمشق تطلق مبادرة “كلنا مستهلكون” لتخفيض الأسعارمجددا ...المركزي يخفض سعر التدخل إلى مستوى 545 ليرة للدولار الواحد.. مستمرون بعملية التدخل في سوق القطع وجاهزون لتلبية كامل احتياجاته من القطع بعض ما جناه أردوغان من فتح الحدود أمام الإرهابيين ....بقلم حميدي العبداللهمن «تدمر» إلى «الرقة».. ومفهوم الخروج من الصراع!!.. خالد العبودالسجن 3 سنوات لفنانة مصرية بتهمة اعمال منافية للاداب مع خليجيين:"متمسكتش متلبسة"!كويتي وزوجته يقتلان ابنتهما ويضعانها في الثلاجة لمدة أسبوعشاهد الفرق بين الغارات الروسية والأمريكية على مصادر تمويل تنظيم داعش النفطية "داعش" يتخلص من عناصره المصابين بأبشع الطرقتجهيز مراكز امتحانية لطلاب شهادة الثانوية بمختلف فروعها من مضايا ودوما والغوطة الشرقية في مناطق آمنةنحو 190 ألف طالب وطالبة في امتحانات الشهادة الثانوية العامة وحدة من الجيش تدمر عربة مصفحة لإرهابيي “داعش” في قرية القصر بريف السويداءمدينة اللاذقية بمأمن من صواريخ الإرهابيين فانتقموا من «الأراضي الزراعية»لتحويل «أرواد» إلى جزيرة سياحية متكاملةوزيرا الأشغال والنقل: تعميم تجربة رصف البيتـون الناشــف في مرفأ طرطـوس على المـرافئ والمطــارات5 نصائح غذائية تقيكم العطش والتعب في شهر رمضان المباركحيلة عبقرية لإنقاذ حياة انسان.. حتى لو لم تكونوا أطباء!وائل شرف: دور "العكيد معتز" طلع من عينيفنان لبناني يرفض تسلم جائزة "Murex D'or"!نجا من الغرق في المتوسط ليغرق في بحيرة في ايطاليا!احذروا هذه الأخطاء أثناء الاستحمام!8 حركات جسدية تكشف خداع أو صدق الإنسان10 أشياء "خطيرة" عليك حذفها من حسابك على فيسبوكرفقاً بالقارئ!......بقلم بنت الأرض نيويورك تايمز: العالم يحصد ما يزرعه السعوديون من تطرف

 
 

ماذا يخبئ لك برجك اليوم؟ 

المناورات الروسية- الايرانية ترسم الخط الأحمر حول سوريا... فهل تقرع طبول الحرب؟...عباس ضاهر

لم تكن المناورات العسكرية الإيرانية إستعراضية قرب مضيق هرمز، ولا نوعية الأسلحة المستعملة أو الصواريخ المجربة والمقاتلات المكتشفة فولكلوراً فارسياً، ولا المساحة المعلنة للمناورات التي بلغت مليون كيلومتر مجرد تباه إيراني بالقدرة العسكرية، ولم تكن المسافة الزمنية التي وصلت الى ستة أيام من إجراء المناورات مسألة إحتساب لزمن أو مراكمة لأيام...

بل إن كل تفصيل في المناورة "الولاية 91" التي جرت في الأيام الماضية حمل معه مؤشرات بالجملة، فالإيرانيون إختبروا صاروخين جديدين: "قادر" صاروخ أرض-بحر ويصل مداه إلى 200 كيلومتراً، و "نور" أرض-أرض طويل المدى، ما يعني القدرة على إستهداف أي بارجة حربية أو أي هدف بري، إضافة الى الإعلان عن مقاتلة "طوفان2" ذات التقنيات الإيرانية الفائقة، معطوفة على مكان المناورات قرب مضيق هرمز مع ما يعنيه في التحكم بحركة السفن وإستهداف أي بوارج في تلك المساحة الجغرافية، مما يجعل السيطرة الإيرانية كاملة.
لكن الدلالة تكمن في زمن المناورة، قبل إنطلاق مسار التسوية الدولية المنتظرة حول سوريا، وضغوط العواصم الغربية والإقليمية، والتحسب "لتهور أميركي أو تركي أو إسرائيلي ضد سوريا"، علماً أن تل أبيب حضّرت مناورة لإستهداف مواقع سورية وطلبت من الأردن المؤازرة لكن عمّان رفضت.
أكثر من ذلك، تأتي المناورة الإيرانية بالتزامن مع مناورات روسية مرتقبة الشهر الجاري في المنطقة، وصفتها موسكو بالأضخم منذ عقود، وسمّتها "منقطعة النظير" للدلالة على أهميتها، خصوصاً أن الروس حضروا أربعة أساطيل ووسعوا مساحة المناورات في البحرين الأبيض المتوسط والأسود، وركزوا الأهداف خارج الحدود الروسية وصولاً الى القارة الأميركية، وتحدثوا عن صواريخ تحمل رؤوساً نووية...
فما الذي يجري؟
يتداول مطّلعون على المعلومات عن إستعداد إيراني- روسي-صيني لصد أي إعتداء على سوريا سواء كان تركياً او إسرائيلياً تواجهه إيران، أو غربياً تكون له روسيا بالمرصاد، إنطلاقاً من قول حكيم: إذا هبتَ أمراً فقع فيه.
ولا يخفي هؤلاء توجساً من إمكانية التحضير لخطوة عسكرية ضد سوريا، في الوقت الذي تُشغل فيه واشنطن حلفاء دمشق بأجواء المفاوضات كما حصل في ليبيا مثلاً - يومها كان يجري الإتفاق على توزيع الحصص لكن الولايات المتحدة باغتت الروس بالذهاب الى الحرب.
كما أن حلفاء دمشق يحسبون لخطوة عسكرية تركية تستبق أو تهدف لإفشال التسوية الدولية، بفرض أمر واقع حربي-عسكري، عدا عن الخطط الإسرائيلية الجاهزة لإستهداف سوريا.
ومن هنا جاءت المناورة الإيرانية تعكس الجدية بالدفاع التام عن دمشق، والتأكيد الروسي لجهوزية التدخل العسكري لصد أي "مغامرة" ضد سوريا، ما يعني أن الرسائل واضحة بأن لا تراجع في الموضوع السوري، دون أن يستبعد المطلعون أن تكون أيضاً المناورات بهدف تحسين شروط التسوية أو تسريعها. أما البعد الآخر للمناورات هو رسائل روسية-إيرانية للغرب، مفادها أن لا سيطرة لكم في المنطقة بعد اليوم.
ويشير المطلعون إلى الكلفة المادية المرتفعة للمناورات المذكورة في الوقت الذي دخلت فيه واشنطن زمن الهواجس المالية، بينما تقتصر القدرة الأوروبية على رفع الصوت، دون أي فعالية تُذكر.
وبهذه الرسائل العسكرية البحرية تحديداً، ترسم روسيا وإيران الخط الأحمر حول سوريا، وفي الوقت نفسه تفتح الباب لتسوية تراعي المصالح السورية بحوار تحت سقف الرئيس بشار الأسد، وتغيير يطال الحكومة ويضمن لها صلاحيات لا تنقل دمشق من حلف إقليمي- دولي إلى حلف آخر، وإلاّ ما هي حاجة الروس والصينيين والإيرانيين إلى سلطة سورية جديدة تبدل العلاقة مع موسكو وبكين وطهران؟
وبالتزامن، تتكثف المعطيات العربية التي لم تعد تبدي الحماسة نفسها تجاه الملف السوري، لأسباب منها أن الموقف العربي هامشي في لعبة الكبار، ولا يخفي المطلعون أنفسهم وجود إشارات مصرية لم تعد تتماشى مع المصالح الخليجية، وتتباين مع بعض التوجهات الغربية حول الملف السوري، وقد أتت زيارة وزير الخارجية محمد كامل عمرو الى موسكو في هذا الإتجاه، خصوصاً أن القاهرة مقبلة على أزمة مالية لن تستطيع واشنطن إنقاذها، ولا نية للعواصم الخليجية بمؤازرتها، لا سيما بعد أزمة الإستفتاء المصري والتعاطي السعودي مع القاهرة.
ومع مرور الأيام تتبدل التوجهات الخارجية جميعها وتقيس كل دولة حساباتها وفق مصالحها الخاصة، وحده الميدان السوري يبقى مقياساً لكل المسارات.
سورية الان - النشره


   ( الخميس 2013/01/03 SyriaNow)  
 طباعة طباعة عودة إلى الصفحة الرئيسية الصفحة الرئيسية مشاركة
اّخر تحديث 30/05/2016 - 7:54 م

 

فيديو

اللاذقية - ضبط مستودع ضخم يحوي حليب اطفال و أغذية منتهية الصلاحية

كاريكاتير

ضغط مسلسلات في رمضان!

الأجندة
تابعنا على فيسبوك

صورة وتعليق

بالفيديو.. طفل يسقط بقفص غوريلا.. .. والحراس يقتلونها لانقاذ الطفل؟ بالفيديو.. فتاة تخلع ملابسها على متن طائرة وتجبرها على العودة ..و السبب بالفيديو ..ضرب وشتائم مباشرة على الهواء في حديث رياضي بين شوبير والطيب بالفيديو| أكبر الأخطاء التي ارتكبت على الهواء مباشرةً! بالفيديو.. لص يسرق هاتفا بطريقة ماكرة بالفيديو المرأة الحديدية... شاهد شرطية ألمانية رائعة الجمال تتحول لعارضة لياقة بدنية مذهلة بالفيديو ....معجب مغربي يفاجئ شيرين بالقبلات !؟ المزيد ...