الأحد24/7/2016
م21:25:44
آخر الأخبار
عشقي: زرت فلسطين لحضور زفاف ابن البرغوثي.. ولم أزر "اسرائيل"! أحد أكبر إرهابيي "جبهة النصرة" في قبضة الجيش اللبناني34 شهيدا وجريحا بتفجير نفذه انتحاري في الكاظميةعمال مغاربة في السعودية يستنجدون بملكهمشعبان: ما يجري في سورية واليمن والعراق وليبيا وتونس هدفه خدمة المشروع الصهيونياجتماع عمل برئاسة خميس لاستعراض الآليات التنفيذية لدعم القطاع الزراعي.. وضع خطة للارتقاء بواقع المحاصيل الاستراتيجيةاللواء الشعار: مكافحة الجريمة وتقديم الدعم والمؤازرة للمؤسسات الرقابية والضابطة العدلية ورفع الأعباء عن عناصر قوى الأمن الداخليموسكو تنتظر أجوبة من أنقرة: اختبار حاسم أمام تفاهم لافروف ـ كيري السوري بالفيديو: هكذا سيطر الأمن التركي على برج مراقبة مطار أتاتورك لتأمين وصول أردوغانأردوغان يعلن حصيلة المحتجزين بعد محاولة الانقلابقرار بمنح التراخيص المؤقتة للحرفيين والصناعيين العاملين في منشآت خارج المخطط التنظيميوزير الاقتصاد والتجارة الخارجية يصدر قرارا بتشكيل لجنة لتفعيل عمل هيئة تنمية المشروعات الصغيرة والمتوسطةماهو الفرق بين كارول معلوف ومونيكا لوينسكي؟ بين الحلال والحرام ....نارام سرجونفك ارتباط جبهة النصرة بـ "القاعدة".. من المستفيد و لماذا..؟ ...محمود عبد اللطيف دفنها خطيبها حية فحفرت بأظافرها حتى خرجت للحياةمعلّم يغتصب طالبة قاصر لأكثر من مرّة!بالفيديو ..الجيش السوري يواصل تقدمه على محور خط البترول في ريف حماة ومقتل العديد من مسلحي داعشبريطاني يبيع منزله وكل ما يملك لمحاربة داعشبمشاركة 70 فريقا انطلاق النهائي الوطني السادس للمسابقة البرمجية الجامعية السوريةروسيا تقدم 278 منحة دراسية للطلاب السوريينالجيش العربي السوري يقضي على إرهابيين من”جبهة النصرة” في درعا البلد ويدمر مقرات لإرهابيي “داعش” بريفي حمص وحماةورشات الصيانة تبدأ بالاصلاح .. التنظيمات الإرهابية المسلحة تفجر خط بردى المغذي لمدينة دمشق عبر نبع الفيجة ما أدى إلى خروجه من الخدمةوزير السياحة: صلاحيات جديدة لإدارات الفنادق التابعة للوزارة لإجراء أعمال تجديد تحسن واقعها وترفع عائداتهاالبدء بتخصيص 633 مسكنا ضمن مشروع السكن الشبابي في اللاذقيةماهي العشبة العجيبة التي تمنع العرق ورائحته الكريهة في الصيف وتحمي أيضا من فقدان الذاكرةلماذا تُسبب البيتزا العطش؟جورج قرداحي يكشف النقاب عن برنامجه الجديد وضيوفه “ملوك وأمراء وزعماء”بالفيديو ...أغنية شعبان عبد الرحيم لأردوغان .."القرد شلح جيشه" ...وايهههههه محافظو برشلونة مشغولون بـ"بوكيمون غو" ما سر ارتداء هؤلاء الأطفال للتنورة؟! ثغرة في هاتفك تسمح باخترقه بالكامل!اختراع حقيبة يمكن قيادتها داخل المطار للوصول للطائرةجلسة لمجلس الشعب محورها عمل وزارة الداخلية… الشعار: مكافحة الجريمة بكل أشكالها وخاصة الخطف والسطو وسرقة السياراتسوريا مستعدة لتنسيق العمليات الجوية ضد الإرهاب

 
 

ماذا يخبئ لك برجك اليوم؟ 

معارك عنيفة يشهدها ريف اللاذقية.. كيف ولماذا؟ ....حسين مرتضى

معارك عنيفة تشهدها قرى ريف اللاذقية الشمالي في ظلّ عمليات عسكرية واسعة يشنها الجيش السوري على معاقل المسلحين، بعد تضييق الخناق عليهم في بلدة "سلمى" على امتداد ريف ادلب، المتاخم لريف اللاذقية الشمالي.

إن ما يجري في ريف اللاذقية، وبخلاف ما يشيعه البعض، لم يكن عملية هجوم من قبل المجموعات المسلحة الموجودة في "سلمى" وريفها، والمجموعات التي دخلت من ريف ادلب لمساندتها، فقد بدأت المعارك صباح يوم الأحد الفائت، على عدة محاور، في محاولة من المسلحين لكسر الطوق المفروض عليهم، وفتح ممرات لهم من بلدة "سلمى" باتجاه "الحفّة" وريفها، وصولاً إلى الحدود التركية.

وفي ساعات الفجر الأولى آنذاك، انهالت قذائف الهاون على بلدة "أبو مكة"، مصدرها مسلحي بلدة "سلمى" المجاورة، ما أدى لتهجير سكانها وهروبهم باتجاه الأحراش.


سعى المسلحون في ذلك الهجوم لتهجير أهالي تلك القرية بعد قذفها بالقذائف الصاروخية ليدخلها المسلحون لاحقاً دون مقاومة تذكر، ولهذا الغرض كان المحور الأساسي للعملية يتركز على خط " بارودة – البلاطة – الحنبوشية – استربة – محيط النبي نبهان"، وبالتزامن مع عدة محاور اخرى، لتشتيت قوة الجيش السوري ووحدات الدفاع الوطني المتمركزة في تلك المناطق، على أمل توسيع رقعة سيطرة المجموعات المسلحة على مناطق أكبر في الريف، وبالتحديد الوصول لقمة النبي يونس (ع) التي فشلت "جبهة النصرة" مراراً وتكراراً في الوصول إليها، وجعل المنطقة الممتدة من "الحفة" إلى سلمى خالية من السكان ومن الجيش السوري.

وتواصلت الاشتباكات بين الجيش السوري مدعّماً باللجان الشعبية وقوات الدفاع الوطني من جهة، والمسلحين، في أرض قتالية طبيعتها الجغرافية صعبة، تحتاج إلى أنواع خاصة من التكتيكات العسكرية، كونها منطقة أحراش وجبال وغابات واسعة، ولا يمكن أن يستخدم فيها تكتيك غزارة النيران إلا ضمن حدود معيّنة.

وعلى محاور أخرى وحوالي الساعة الخامسة فجراً، قام انتحاري بتفجير نفسه في نقطة تابعة للجيش السوري في ريف اللاذقية قبالة بلدة "سلمى" أيضاً، وهو أول انتحاري يفجر نفسه في ريف اللاذقية. وما هي إلا لحظات حتى اندلعت المعارك وهاجم مسلحون يقدر عددهم بنحو ألف شخص، مجموعة من النقاط العسكرية التابعة الجيش السوري المتمركزة في المنطقة، فيما استهدفت بعض القرى بريف "الحفة" بقذائف الهاون، ما أسفر عن وقوع جرحى، وصل منهم الى مشفى "الحفة" اكثر من 80 جريحاً بينهم نساء وأطفال. كما اقتاد عناصر من المجموعات المسلحة أكثر من مئة رهينة الى جهة مجهولة وذلك بعد دخولهم برفقة عناصر "جبهة النصرة" إليها، فيما ارتكبت تلك المجموعات مجزرة بحق المختطفين وأهالي بعض تلك القرى، وتم قتل البعض بدم بارد وسجّلت حالات اعدام ميدانية، وعندما حاول بعض الاهالي النزوح من القرية قامت المجموعات المسلحة بقنص بعضهم ومن بينهم اطفال.

ولكن سرعان ما تمكن الجيش السوري مجدداً من فرض طوق ناري، على عدد من المواقع لمنع المسلحين من التقدم نحو "صلنفة" و"الحفة"، فيما تابعت وحدات التدخل الخاص والوحدات المدربة على هذا النوع من المعارك، تقدمها باتجاه بعض الاحراش والغابات التي ما زال يتمركز فيها بعض القناصين الذين يستهدفون المدنيين في بعض القرى الآمنة.

وتجدر الاشارة إلى أن هدفاً مهماً كانت تسعى المجموعات المسلحة و"جبهة النصرة" إلى تحقيقه، حين هاجمت تلك القرى، وهو محاولة إيقاع انقسام طائفي ضمن مكونات تلك المنطقة، لكن وعي أهل تلك القرى، ومعرفتهم التامة بالهدف المراد تحقيقه في تلك المرتفعات القريبة من الحدود التركية، شكل عائقاً أمام المسلحين.
سورية الان - العهد


   ( الأربعاء 2013/08/07 SyriaNow)  
 طباعة طباعة عودة إلى الصفحة الرئيسية الصفحة الرئيسية مشاركة
اّخر تحديث 24/07/2016 - 8:53 م
فيديو

وحدة من الجيش تقضي على مجموعة إرهابية في قرية أوفانيا بريف القنيطرة

 

كاريكاتير

...............................

 

الأجندة
تابعنا على فيسبوك

صورة وتعليق

الجيش يرمي هذه المناشير على الاحياء التي يسيطر عليها المسلحون في حلب..

كيف بررت مذيعة العربية تأسفها لفشل انقلاب تركيا؟ امرأة تتجول عارية في محطة قطارات وتلتقط صوراً مع المارة فما السبب ! معركة شرسة بين نمر وتمساح فلمن كانت الغلبة؟ نائبة أوكرانية تبحث عن زوج وهذه هي المواصفات إيفانكا.. سلاح ترامب الذكي والجميل! للمرة الأولى.. نانسي عجرم تقدّم نشرة الأخبار! من هي المرأة صاحبة أجمل وجه في العالم المزيد ...