الاثنين31/8/2015
ص11:43:47
آخر الأخبار
داعش ينشر فيلماً وثائقياً باللغة الإنكليزية للترويج لعملته الجديدة؟بري: سورية تدفع الأثمان لأنها تشكل واسطة العقد لمحور المقاومةانصارالله: الجنوب اليمني مقابل الجنوب السعوديالخارجية المصرية ترفض الانتقادات الغربية للأحكام الصادرة بحق العاملين بقناة الجزيرةليون زكي: يا حكومة أوقفي مسلسل كوارث هجرة السوريينخلفيات التصعيد في العدوان على سورية ...ودلالاته؟...بقلم د. أمين محمد حطيط شكوك في عقود النقل الداخلي… بدأ فتح الملفاتتنظيم داعش الارهابي يدمر جزءا من معبد (بـل )اقدم معبد في تدمر التاريخيةالنمسا وأزمة اللاجئين.. اختفاء أطفال سوريين وأسرهم من المستشفىمقتل ضابطين في الشرطة التركية بجنوب شرق البلادصناعيو سورية يطالبون بوقف استيراد هذه المواداكتشاف أكبر حقل غاز في "التاريخ" قبالة سواحل مصر بالمتوسط.كم تحتاج الأسرة السورية المتوسطة الحال شهرياً؟داعش يدرب "الإيغواريين" في معسكرات محظورة على البقية؟شاب مصري سرق (مليون جنيه) من جاره (ليتزوج حبيبته وليعالج والده) !!عقوبة الاغتصاب لشقيقتين هنديتين على ذنب ارتكبه شقيقهماسوق دمشق للأوراق المالية تعقد الاجتماع السنوي لهيئتها العامة.. وزير المالية: الاستثمار في السوق الأفضل لضمان الأموالخبير اقتصادي سوري: انتصارات الجيش السوري من أهم العوامل التي حمت الليرة السوريةالتاريخ لا يكتبه إلا الأقوياء.. تاريخ كتب بدماء الأقوياء وعرقهم لايمكن لأحد أن يمحيهأبطال حامية مطار كويرس يفجرون دبابة مفخخة لدى اقترابها من أسوار المطار/ فيديو طفل سوري لاجئ يتفوق على الألمان في لغتهم ودراستهموزارة التعليم العالي تصدر إعلان التسجيل المباشر لطلاب الفرع الأدبيالجان الشعبية تصد هجوم عن الفوعة وكفرياتقدّم متعثر في الغاب... وحذر جنوبي حمص رسميا/ نيسان تكشف عن مورانو 2015 الجديد "تفاصيل وصور"صور/ رسمياً: لكزس تطلق "ان-اكس" 2015 الجديدة كلياًتوضيحات حول حقوق المنذرين بالهدم في منطقة المرسوم التشريعي66وزارة الإسكان تحدد شروط تعويض الشاغل الأخير للمنذرين بالهدمعلماء: المستحلبات الأكثر انتشارا تسبب البدانة والسكريآلام الظهر لدى الموظفين... هذا ما عليك فعله لمواجهتهاوفاة وحالات اغماء لـ 6 اشخاص في حفرة لانقاذ هاتف محمول!مصرية ولدت "السيسي" في طابور الانتخاباتفيلم محمد (ص) .... سيحطم الأرقام بالفيديو / عرض أزياء لمغتربات سوريات في خان أسعد باشا لدعم جمعية بسمةارتفاع عدد الفتيات عاريات الصدر اللاتي لقين مصرعهن في طريقهن إلى ملك سوازيلاند الى 65 شابةبالصّور: وصفة منزليّة سهلة للتّخلّص من الشّوائبوثائقي جديد عن ستيف جوبز: عبقري قاسٍ وظالمكيف من الممكن للادوات عالية التقنية المساهمة في الحفاظ على الآثارباختصار :حرب عالمية....بقلم زهير ماجد / الوطن العمانيةالغباء و جنون العظمة ....بقلم م.ميشيل كلاغاصي

 
 
تابع الابراج يوميا
 

الـصحة و الحياة..كل يوم معلـومة >> علماء يبحثون في أسرار عطور ملكات الفراعنة
يرجح العلماء أن تكون أساليب خلط العطور في العالم مستوحاة من الأسلوب القديم الذي كان سائداً في عصر الفراعنة،

حيث تمَّ إكتشاف زجاجات عطر في قبور فرعونية تعود الى آلاف السنين، والبحث جارٍ لمعرفة أسرار العطور التي كانت تضعها الملكات الفرعونية وما إذا كانت هي نفسها الرائجة اليوم.


حكايات كثيرة تُروى عن إهتمام ملكات مصر القديمة بالجمال، العطور والروائح الطيبة، وكان يُضرب المثل بنفرتيتي، حتشبسوت وكيلوبترا في الجمال، الأناقة وحب إستخدام العطور.


وفي الحفريات الأثرية الحديثة في طيبة القديمة، إكتشف العلماء في مقابر الفراعنة، التي تعود الى اكثر من ثلاثة آلاف سنة، العديد من زجاجات العطر. فبعد عهد حتشبسوت التي كانت أول ملكات مصر الفرعونية والتي إهتمت بالعطور وصناعتها في مصر الفرعونية، برع المصريون في إستخلاص العطور بنقع الأخشاب ذات الروائح العطرة في مزيج من الزيت والماء، وكانوا يدهنون به أجسادهم، كما إستخدموا أنواعاً أخرى في حفظ جثث الموتى أثناء عمليات التحنيط. وتُظهِر نقوش مقابر الفراعنة صوراً عديدة لكيفية حرق القدماء الراتينج المعطر، اللبان، الصمغ والأخشاب. وقد عشقوا تلك الروائح الذكية، وكانوا يقومون أيضا بعصر الورود وخلطها بالزيوت ومن ثم حفظها في أوانٍ فخارية.
ومن المعروف أن هذه العطور كانت تُصنع خصيصاً للملكات، الملوك والكهنة ولم تكن مخصصة لباقي أفراد الشعب، وقد تعلّم الإغريق والرومان صناعة تحضير العطور من المصريين.

ظلت صناعة العطور لمئات السنين صناعة شرقية خالصة حتى إنتقلت إلى أوروبا في السنوات الأولى من القرن الثالث عشر وتحديداً الى فرنسا وإنكلترا، وبحلول القرن السادس عشر أصبحت العطور صناعة وتجارة رائجة في كافة أقطار العالم .


لكن كيف كانت رائحة العطور الفرعونية تلك؟ وهل هي مشابهة لرائحة العطور الرائجة في الوقت الحاضر؟
يحاول بعض العلماء الألمان إكتشاف هذا السر، ويحاولون من خلال التكنولوجيا الحديثة محاكاة أنواع من تلك العطور للتعرف على الرائحة القديمة التي إستخدمها الفراعنة.
الفكرة ترجع إلى العالم ميخائيل هوفلر الذي يحاول فك طلاسم تلك الرائحة في معمله في جامعة بون بالتعاون مع علماء المصريات في المتحف المصري في المدينة، الذين وجدوا في مقتنيات الملكة حتشبسوت المحفوظة في المخازن قنينة تعود الى نحو 3500 سنة خلت. ويرجح العلماء أنها قنينة عطور، وكان الفحص الأولي للقنينة قد أثبت وجود سائل جاف بها يعتقد انه العطر الخاص بالملكة حتشبسوت. ووفق الباحث ميخائيل هوفلر، فإن التحليل الكيميائي للعينة الموجودة في القنينة سيُمكِّن العلماء من إعادة تركيب نفس العطر الذي كانت تستخدمه الملكة الفرعونية القديمة.


وتعتبر تلك المرة الأولى في تاريخ الأبحاث الفرعونية التي سيتم فيها محاكاة نفس العطر الذي إستخدمته الملكة حتشبسوت وفك تركيبته الكيميائية والتعرف على المواد المستخدمة في تصنيعه .وبذلك سيصبح بالإمكان التعرف على الرائحة المفضلة لدى حتشبسوت، وسيتمكن العلماء من إلقاء مزيد من الضوء على جوانب تلك الشخصية الفرعونية الشهيرة.


والجدير ذكره أن عصر الملكة حتشبسوت هو أول عصر في تاريخ البشر يشهد ثورة في إستخدام العطور، فبعد أن كان يقتصر إستخدامها لدى المصريين القدامى على الطقوس الجنائزية فقط وللأجساد المتوفاة، أصبحت تستخدم للتعطّر من قبل الأحياء أيضاً.
وفي العام التاسع من حكمها أرسلت حتشبسوت بعثات تجارية إلى بلاد بونت، الصومال واريتريا حالياً، كانت عبارة عن عدة سفن شراعية عبرت البحر الأحمر حتى وصلت بونت حيث كان في إستقبالها الحاكم وكبار رجال الدولة، فقدمت لهم الهدايا ثم عادت محمّلة بكميات كبيرة من العطور، البخور، الأبنوس، العاج، الأخشاب والزهور التي إستخدمت في تصنيع العطور.


ويعرف عن الملكة حتشبسوت أنها كانت أختاً غير شقيقة وزوجة للملك تحتمس الثاني. وعندما توفي هذا الملك تولى الحكم من بعدة إبنه تحتمس الثالث غير أن حتشبسوت كانت الملكة الفعلية للبلاد حتى وصل إبنها إلى سن البلوغ.

ايلاف



عدد المشاهدات:2564( السبت 13:04:26 2013/01/12 SyriaNow)
 طباعة طباعة أرسل إلى صديق أرسل إلى صديق عودة إلى الصفحة الرئيسية الصفحة الرئيسية مشاركة
اّخر تحديث 31/08/2015 - 11:37 ص

............................................................

كاريكاتير

نتائج العقوبات الغربية الظالمة 

حال العرب اليوم

ترتيب موقعنـــا عالميــــا

 

تابعنا على فيسبوك

صورة وتعليق

رجل يعتنق الديانة السيخية يبني مسجداً لصديق عمره المسلم بعدما رآه لا يجد مكاناً يصلي فيه.

حوت قاتل يخدع الطيور لتقترب ثم يأكلها بوتين ومدفيديف يمارسان الرياضة معا في سوتشي (فيديو) بالفيديو: أهانته علناً وانتقمت منه بعدما تحرّش بها بالصور: نجمات قبل عمليات تكبير الشفاه وتغيير الحواجب وبعدها فيديو: صيني بكرسي متحرك يجري على قدميه بسبب مقلب مرعب والدة تشجع ابنتها على التعري لدفع تكاليف عمليات التجميل؟ بالفيديو: الأرض تبتلع 5 أشخاص في الصين أمام المارة! المزيد ...