الأحد 26/10/2014 11:25:47 ص
   مقتل أبرز "مهندس متفجرات" في داعش     ستة شهداء للجيش اللبناني في الشمال وإحباط محاولة خطف عسكريين..والمسلحون يدّعون اسر 5 جنود والجيش اللبناني يؤكد احباط العملية     الجيش الليبي يسيطر على معسكر كبير للإسلاميين في بنغازي     قيادة الجيش اللبناني نعت ضابطاً ورقيباً و4 جنود استشهدوا في طرابلس وجوارها     حقيبة تحمل موجات تجسس وزعها الاحتلال لعناصر "النصرة" بريف القنيطرة .. حسين مرتضى      معركة الجنوب السوري: لا تهربوا من الجغرافية كي لا تخرجوا من التاريخ     الخارجية: سورية تدين بقوة المجزرة البشعة بحق الجيش والقوى الأمنية المصرية في سيناء     احتدام الاشتباكات في عين العرب السورية     إيران: الدعم الأميركي لتنظيم داعش مازال مستمرا     الاستخبارات الألمانية: 450 سلفيا توجهوا للعراق وسوريا للقتال     غدا بدء تقديم طلبات الترشح لعضوية مجلس ادارة غرفة تجارة حلب     وزيـر النفـط: هـدفنا إيصال الدعـم النقـدي لمستحقيه وبدأنا نخطــو في الاتجـاه الصحيح     برسم وزير المالية      واشنطن وبحر النفاق ........بقلم عائدة عم علي     مصر : القبض على جزار لاغتصابه تلميذة بالصف الخامس الابتدائى     تلميذ يطلق النار على زملائه في مدرسة أميركية ويقتل نفسه     سوق دمشق للأوراق المالية تعقد الاجتماع السنوي لهيئتها العامة.. وزير المالية: الاستثمار في السوق الأفضل لضمان الأموال      خبير اقتصادي سوري: انتصارات الجيش السوري من أهم العوامل التي حمت الليرة السورية     مقتل ثلاث سوريين غرقا قبالة سواحل ازمير بالمياه الاقليمية التركية وانقاذ 28      انجاز مورك بريف حماة بدل الحسابات - فيديو      المعهد العالي للتنمية الإدارية يعتمد عدداً من الماجستيرات التخصصية بالإدارة     شرح أهمية الترشيد في الطاقة للحفاظ على استمرارية التغذية الكهربائية      الجيش السوري يستعيد آبار نفط وغاز في ريف تدمر من المسلحين     الجيش السوري يقطع خط إمداد مسلحي ’’داعش’’ ويسيطر على عدة مزارع في منطقة حويجة صكر في دير الزور     صور وفيديو/ فولكس فاجن تزيح الستار عن جيتا 2015 الجديدة     صور وتفاصيل/ تويوتا تكشف رسمياً عن كامري 2015     الحلقي يفتتح المرحلة الأخيرة من مشروع السكن الشبابي والادخار السكني في حمص     بالصور.. أفضل مبنى للعام 2014     8 طرق طبيعية للتحكم في مرض السكري     الزعتر يقوي جهاز المناعة وينشط خلايا المخ     خنزير يقفز من شاحنة متوجهة الى المسلخ بالصين     ماريجوانا مجاناً لمن يدلي بصوته في انتخابات كاليفورنيا     جديد "شعبولا" ...أغنية : اشرب يا أردوغان ..انت وامريكا وقطر مثلث الارهاب..وايههههه     راغب علامة يكشف عن طريقة سحرية للقضاء على "داعش"     فتاة صينية تجلس إسبوعا كاملا في "كنتاكي" برفقة "أجنحة الدجاج" بعد ان تركها صديقها      "ريد بول" تدفع تعويضاً للمستهلكين لعدم ظهور "الأجنحة"      الشمس تطلق أحد أقوى انفجاراتها الشمسية هذا العام من نوع "إكس كلاس"     طريقة "العقرب" للدفاع عن النفس ضد هجوم بالأسلحة البيضاء     أوروبا.. من خرائط «سايكس بيكو» إلى رقعة «داعش» ....بقلم علي قاسم     استنزاف العرب والكرد معاً .....عصام نعمان   آخر الأخبار
اّخر تحديث  26/10/2014 - 11:21 ص
صباح الخير سورية
منحة جامعة القلمون الخاصة

مقالات مختارة
اهم الاحداث المحلية

خبر جديد
والله ..لنمحيها

 

ترتيب موقعنـــا عالميــــا

 

تابعنا على فيسبوك

ابتسامة

قط يحاول تقليد أستاذة اليوغا وينجح

علماء يبحثون في أسرار عطور ملكات الفراعنة

يرجح العلماء أن تكون أساليب خلط العطور في العالم مستوحاة من الأسلوب القديم الذي كان سائداً في عصر الفراعنة،

حيث تمَّ إكتشاف زجاجات عطر في قبور فرعونية تعود الى آلاف السنين، والبحث جارٍ لمعرفة أسرار العطور التي كانت تضعها الملكات الفرعونية وما إذا كانت هي نفسها الرائجة اليوم.


حكايات كثيرة تُروى عن إهتمام ملكات مصر القديمة بالجمال، العطور والروائح الطيبة، وكان يُضرب المثل بنفرتيتي، حتشبسوت وكيلوبترا في الجمال، الأناقة وحب إستخدام العطور.


وفي الحفريات الأثرية الحديثة في طيبة القديمة، إكتشف العلماء في مقابر الفراعنة، التي تعود الى اكثر من ثلاثة آلاف سنة، العديد من زجاجات العطر. فبعد عهد حتشبسوت التي كانت أول ملكات مصر الفرعونية والتي إهتمت بالعطور وصناعتها في مصر الفرعونية، برع المصريون في إستخلاص العطور بنقع الأخشاب ذات الروائح العطرة في مزيج من الزيت والماء، وكانوا يدهنون به أجسادهم، كما إستخدموا أنواعاً أخرى في حفظ جثث الموتى أثناء عمليات التحنيط. وتُظهِر نقوش مقابر الفراعنة صوراً عديدة لكيفية حرق القدماء الراتينج المعطر، اللبان، الصمغ والأخشاب. وقد عشقوا تلك الروائح الذكية، وكانوا يقومون أيضا بعصر الورود وخلطها بالزيوت ومن ثم حفظها في أوانٍ فخارية.
ومن المعروف أن هذه العطور كانت تُصنع خصيصاً للملكات، الملوك والكهنة ولم تكن مخصصة لباقي أفراد الشعب، وقد تعلّم الإغريق والرومان صناعة تحضير العطور من المصريين.

ظلت صناعة العطور لمئات السنين صناعة شرقية خالصة حتى إنتقلت إلى أوروبا في السنوات الأولى من القرن الثالث عشر وتحديداً الى فرنسا وإنكلترا، وبحلول القرن السادس عشر أصبحت العطور صناعة وتجارة رائجة في كافة أقطار العالم .


لكن كيف كانت رائحة العطور الفرعونية تلك؟ وهل هي مشابهة لرائحة العطور الرائجة في الوقت الحاضر؟
يحاول بعض العلماء الألمان إكتشاف هذا السر، ويحاولون من خلال التكنولوجيا الحديثة محاكاة أنواع من تلك العطور للتعرف على الرائحة القديمة التي إستخدمها الفراعنة.
الفكرة ترجع إلى العالم ميخائيل هوفلر الذي يحاول فك طلاسم تلك الرائحة في معمله في جامعة بون بالتعاون مع علماء المصريات في المتحف المصري في المدينة، الذين وجدوا في مقتنيات الملكة حتشبسوت المحفوظة في المخازن قنينة تعود الى نحو 3500 سنة خلت. ويرجح العلماء أنها قنينة عطور، وكان الفحص الأولي للقنينة قد أثبت وجود سائل جاف بها يعتقد انه العطر الخاص بالملكة حتشبسوت. ووفق الباحث ميخائيل هوفلر، فإن التحليل الكيميائي للعينة الموجودة في القنينة سيُمكِّن العلماء من إعادة تركيب نفس العطر الذي كانت تستخدمه الملكة الفرعونية القديمة.


وتعتبر تلك المرة الأولى في تاريخ الأبحاث الفرعونية التي سيتم فيها محاكاة نفس العطر الذي إستخدمته الملكة حتشبسوت وفك تركيبته الكيميائية والتعرف على المواد المستخدمة في تصنيعه .وبذلك سيصبح بالإمكان التعرف على الرائحة المفضلة لدى حتشبسوت، وسيتمكن العلماء من إلقاء مزيد من الضوء على جوانب تلك الشخصية الفرعونية الشهيرة.


والجدير ذكره أن عصر الملكة حتشبسوت هو أول عصر في تاريخ البشر يشهد ثورة في إستخدام العطور، فبعد أن كان يقتصر إستخدامها لدى المصريين القدامى على الطقوس الجنائزية فقط وللأجساد المتوفاة، أصبحت تستخدم للتعطّر من قبل الأحياء أيضاً.
وفي العام التاسع من حكمها أرسلت حتشبسوت بعثات تجارية إلى بلاد بونت، الصومال واريتريا حالياً، كانت عبارة عن عدة سفن شراعية عبرت البحر الأحمر حتى وصلت بونت حيث كان في إستقبالها الحاكم وكبار رجال الدولة، فقدمت لهم الهدايا ثم عادت محمّلة بكميات كبيرة من العطور، البخور، الأبنوس، العاج، الأخشاب والزهور التي إستخدمت في تصنيع العطور.


ويعرف عن الملكة حتشبسوت أنها كانت أختاً غير شقيقة وزوجة للملك تحتمس الثاني. وعندما توفي هذا الملك تولى الحكم من بعدة إبنه تحتمس الثالث غير أن حتشبسوت كانت الملكة الفعلية للبلاد حتى وصل إبنها إلى سن البلوغ.

ايلاف



   ( السبت 2013/01/12 SyriaNow)  

 طباعة طباعة   أرسل إلى صديق أرسل إلى صديق   عودة إلى الصفحة الرئيسية الصفحة الرئيسية    مشاركة  

من المحـافـظـــات
من هـنــا وهـنـــاك


بالفيديو: شاهد أخطاء كارثية للمخرجين : من تيتانيك وحتى باب الحارة

وزيرة الرياضة في الحكومة الفنزويلية اليخاندرا بينيتيز .. تثير الجدل بصورها الجريئة

شاهد بالفيديو..عجوز خطير يتزوج 130 امرأة !

لحظة قيام شاب شقي بدفع رجل أعمى إلى خط القطار

"باريس هيلتون": عملي كـ "دي جي" يدر الملايين

اجمل نجمات هوليود الأكثر إثارة وهن صلعاوات ؟

أوباما يحتضن ممرضة تعافت من فيروس إيبولا
...اقرأ المزيد