الجمعة21/7/2017
ص5:41:5
آخر الأخبار
(الصندوق الأسود) لأسرار العائلة السعودية المالكة تفتحه تغريدات (مجتهد)عسكري أمريكي يقرّ بارتكابه مجازر بحق العراقيين: شعوري بعد قتلهم أفضل من شعوري بعد قتل الغزلانالإمارات العربية هدف جديد للولايات المتحدة الأمريكيةموشي يعالون: التنسيق والتعاون السري مع الدول العربية "المعتدلة" على قدم وساق وخصوصاً مع السعودية في الحرب السوريةالرئيس الأسد : العلاقات الاستراتيجية بين دمشق وطهران والدعم الإيراني للشعب السوري أحد الأسباب الرئيسة في صمود سورية بوجه الإرهابكرة النار تتدحرج مجدداً في إدلب: «عزل النصرة» في طور التنفيذ؟بتوجيه من الرئيس الأسد..وفد حكومي برئاسة خميس يبدأ زيارة عمل إلى حمص للوقوف على الواقع الاقتصادي والخدمي فيها بالصورة.. "وسام الفخر الروسي" لأول امرأة عربية سوريةتعزيزات عسكرية تركية في إدلبنتنياهو يتهرب من استجواب بالكنيست حول علاقة الاحتلال بـ"داعش"!المهندس خميس من حمص: دفع عجلة الإنتاج واستثمار المنشآت العامة بالطريقة المثلى وتطوير القوانين لجذب الاستثماراتبدء تشغيل أولى الآبار في حقل الشاعر وقريباً ألفا برميل زيادة يوميةطفل الرياض المدلل سيختفي.. مسلحو الغوطة والنفس الأخيرقرار مواجهة "النصرة" وقتالها اتخذ إقليمياً...ديمة ناصيف-الميادينلبنان | صدم امرأة سورية وسلّم نفسه!تنكر بزي نسائي ليقضي ليلة مع صديقته في كليتها بدبيترامب يقصف سلمان "بالغازات السامة" والملك لايعرف كيف يخرج من هذه الورطة !! زوجة المعارض محمد حبش تغضب المعارضة بما قامت به؟التعليم العالي تعلن عن تقديم منح ومقاعد دراسية في الجامعات المصريةحافظ بشار الأسد يشارك في أولمبياد الرياضيات في ريو دي جنييرو.بالصور والفيديو ..إفشال الجيش السوري والحلفاء لهجوم داعش في محيط حميمة قرب دير الزور“جبهة النصرة” تنقسم بين الجولاني والمحسيني .. والاقتتال مستمر في إدلبمدير تنفيذ المرسوم التشريعي 66 : إنجاز المرحلة الأولى لمنطقة خلف الرازي نهاية العام الجاري"كسب" تستعيد نشاطها السياحي تدريجياًعلاقة الفلافل 'الطعمية' بمرض السرطان!بينها سخانات الغاز.. 5 عوامل في المنزل تضرّ الرئة وتصيبك بالسرطان"علقة" بين مصطفى الخاني ومحمد خير الجراح!هذه القائمة المبدئية لأبطال مسلسل "الجزيرة"أسرارٌ لا تعرفونها عن ميلانيا ترامب.. ودونالد أخفاها طيلة هذه السنوات!ما تكرهينه في جسدك قد يعشقه الرجل..؟انفجار قوي في تاج الشمس قد يؤثر على الأرضتحذير من التحديث الأخير لتطبيق واتسابمجلس الشعب يصدر قرارا بإعفاء الدكتورة عباس من منصبها رئيسا للمجلسالاقصى يستباح.. والعرب بين التطبيع والتخاذل

 
لتصلكم آخر الأخبار..
 
 

ماذا يخبئ لك برجك اليوم؟ 

مواطنون يتعرضون للابتزاز.. !ثلاث سنوات ولائحة أسعار تعقيب المعاملات مازالت مُغيبة

 إبراهيم غيبور - تشرين| منذ صدور المرسوم التشريعي رقم 12 لعام 2014 المتضمن تنظيم عمل معقبي المعاملات والشروط الواجب توافرها والأجور التي يتقاضونها لمزاولتهم المهنة، لم يتغير الحال كثيراً باستثناء بعض المسائل التنظيمية، أما لائحة الأسعار فمازالت غائبة أو بالأحرى مُغيبة، فالمعقب هو من يحدد تسعيرة إنجاز المعاملة وعلى المواطن الرضوخ.


نصت المادة التاسعة من المرسوم التشريعي 12 لعام 2014 الخاص بتنظيم مهنة معقبي المعاملات وكتَّاب العرائض على أن تحدد أجور المعاملات بقرار من وزير الصناعة بناءً على اقتراح المكتب التنفيذي للاتحاد العام للحرفيين، وللأسف لم تجد هذه المادة طريقها إلى التنفيذ حتى تاريخه، ما يعطي دلالة على تقصير وإهمال واضحين من جانب الأطراف المعنية بتطبيق المرسوم، فبقي المواطن عرضة للابتزاز من هذا المعقب وذاك بدلاً من حمايته تحت مظلة قانونية، وهو الهدف الرئيس من صدور المرسوم 12.

وجه آخر للفساد
وبما أن الأغلبية العظمى من المواطنين يلجؤون إلى الاستعانة بمعقب معاملات لإنجاز معاملات الشراء أو البيع أو التنازل مقابل مبلغ معين، فإن غياب لائحة محددة لأسعار تعقيب المعاملات حسب نوع كل معاملة، يجعل المعقب يزيد من فرص استغلال حاجة المواطنين لإنجاز معاملاتهم، ناهيك بأن الأغلبية العظمى من المعقبين تطلب من المواطنين مبالغ مالية كبيرة قد تصل إلى 100 ألف ليرة لإنجاز معاملة واحدة تحت ذريعة أنها تأخذ وقتاً طويلاً، وتحتاج إلى «إرضاء خاطر» هذا الموظف وذاك، لتتحول هذه المهنة من بعض ضعيفي النفوس من المعقبين إلى وجه آخر للفساد، بل إلى وجود شبكات من الموظفين يعملون كخدم لدى المعقبين مقابل مبالغ مالية، أما المعاملات التي يقوم أصحابها بإنجازها فربما تنام في أدراج المكاتب أياماً.
تسعير حسب الزبون
يقول بعض المعقبين ممن سألتهم «تشرين» عن الأسعار التي يتقاضونها لقاء إنجاز معاملات المواطنين: إن تكلفة إنجاز المعاملة الواحدة تتراوح بين 3000 – 5000 ليرة، حسب طبيعة الزبون، وفي المقابل يؤكد بعض الموظفين في إحدى المديريات الخدمية أن بعض المعاملات لا تستهلك من الوقت أكثر من 10 – 15 دقيقة لإنجازها، ما يعني أن طبيعة الزبون هي من يتحكم في تحديد سعر المعاملة وليس نوع المعاملة، فهل من المعقول أن يتقاضى المعقب مبلغ 5000 ليرة ثمن إنجاز معاملة لا تستغرق من الوقت أكثر من 15 دقيقة…؟
اعتماد لائحة محددة
أما عن سبب عدم اعتماد لائحة أسعار محددة لإنجاز المعاملات يلتزم بها المعقبون وكُتّاب العرائض حسبما هو منصوص عنه في المرسوم 12، يؤكد شحيدة عليا رئيس جمعية المعقبين في دمشق أن هناك أكثر من 5000 ملاحظة على وجود لائحة للأسعار، وتساءل عليا: هل من المعقول أن أضع تسعيرة المعاملة 2000 ليرة، والمصروفات النثرية تصل إلى 10 آلاف ليرة، بمعنى أن تكلفة إنجاز المعاملة هي أقل بكثير من النثريات المقدمة لإنجازها.
الواقع يفرض تحديد الأسعار
وقال عليا: الواقع الراهن يفرض علينا مناقشة المادة التي نصت على تحديد لائحة أسعار لتعقيب المعاملات، مشيراً إلى أن تضمين هذه المادة في المرسوم التشريعي 12 جاء بما وصفه بـ«الغفلة»، حتى إن اللجنة التي صاغت مشروع المرسوم كانت تفتقد إلى عضو ممثل عن الاتحاد العام للحرفيين، أما بالنسبة له كرئيس للجمعية فتم استدعاؤه في ذلك الوقت كخبير، مع تأكيده أن مهنة تعقيب المعاملات هي مهنة خدمية ولا تحتاج تحديد لائحة للأسعار، لذلك لابد من تعديل نص المرسوم الحالي، مع العلم أن الاتجاه كان يسير نحو عقد مؤتمر نوعي على مستوى جمعيات معقبي المعاملات في المحافظات لمناقشة المادة التاسعة، ولكن الظروف المحيطة منعت عقده في ذلك الوقت، أما اليوم فنحن بإمكاننا الدعوة لعقد المؤتمر.
لم ترد أي شكوى
وعاد رئيس الجمعية ليوضح أن مسألة تحديد سعر إنجاز المعاملة تحكمها العلاقة بين المواطن والمعقب، وعلى الجمعية أن تتخذ الإجراءات اللازمة في حال أساء المعقب أو خالف قانون تنظيم المهنة وشروط الممارسة، مؤكداً أنه لم ترد إلى الجمعية أي شكوى ضد أي معقب.
وفي المحصلة، قد لا نستغرب أن يدفع المواطن للمعقب مبلغاً كبيراً من المال تحت الضغط واستغلال الحاجة، أو تحت ستار دفع الرشا للموظفين فالمتابعة والمراقبة الدقيقة باتت ضرورية، ووجود لائحة أسعار محددة من شأنها حماية المواطنين من الاستغلال والابتزاز، والقضاء على ظاهرة المعقب الناقل للرشوة.


   ( الخميس 2017/07/13 SyriaNow)  
 طباعة طباعة عودة إلى الصفحة الرئيسية الصفحة الرئيسية مشاركة
اّخر تحديث 21/07/2017 - 2:21 ص

فيديو

شاهد افشال الجيش السوري هجوم داعش في محيط حميمة قرب الحدود الإدارية مع محافظة دير الزور

كاريكاتير

الأجندة

تابعنا على فيسبوك

امرأة تسرق أخرى بشفرة كانت تخفيها في فمها (فيديو) بالفيديو... بوتين يفاجئ المارة في وسط موسكو وينال قبلة على خده بالفيديو...خليجي يتعدى على موظفة استقبال في مستشفى ويهينها أمام الجميع بالفيديو...حريق هائل يلتهم يختا بملايين الدولارات بالفيديو- انهال على زوجته بالضرب المبرح لوضعها انثى بدل ذكر! اهم 10 حوادث طيران - فيديو سرقت السيارة والطفلة بداخلها…فيديو المزيد ...